منتديــات عـــــرب ســـــام
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
إدارة المنتدي
تحمل براكيناَ من المشاعر
وتحمل جمالاُ ومحاسن لكم
أحبائى الأعضاء و الزوار
فأهلا وسهلا بكم في
منتديــات عـــــرب ســـــام
(إذا كنت زائر فمرحبا يسرنا تسجيلك وإذا رغبت بالقراءه والإطلاع فقط
فتفضل بدخول القسم المراد قراءته وإذا كنت عضو يسرنا دخولك للمنتدي)


 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 نقاشات بلغات العالم ♣ تعلم اللغة و المحافظة على الهوية♣ شارك برأيك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
bakir mohamed
عضو فعال
عضو فعال
avatar

تاريخ التسجيل : 19/01/2010

مُساهمةموضوع: نقاشات بلغات العالم ♣ تعلم اللغة و المحافظة على الهوية♣ شارك برأيك   السبت 23 يناير - 11:41





<TABLE borderColor=#cc0066 height="2%" cellSpacing=5 cellPadding=5 width="2%" bgColor=#000000 border=10>

<TR>
<td>




أعضاء و زوار منتدى اللغات و اللهجات أهلا و سهلا بكم في :
نقاشات بلغات العالم


والذي سنقوم فيه بمناقشة كل ما يخص
اللغات و اللهجات الاجنبية



اخواني / أخواتي</STRONG>
</STRONG>
الان لكم فضاء للتعبير فيه بكل حرية عن اللغات و اللهجات </STRONG>
عبر سلسلة من المواضيع النقاشية .</STRONG>
و للمميزين طبعا أوسمة جميلة و رائعة .</STRONG>
فمرحبا بكم معنا

نقوم فيه بطرح قضية تتعلق بلغة </STRONG>
و بلهجة اجنبية معينة و نقوم بتحليلها في كل أبعادها




</STRONG>
موضوع العدد


[size=21][size=25][size=21]
[size=25]من سمات الأمم المتقدمة التي تسعى لترويج حضارتاها أن تكون لديها في أول بنودها الاعتزاز بلغتها ، كرمز لهويتها و فخرها و اعتزازها بتاريخها واذا كان تعلم اللغات الاجنية اصبح واقعا لا مناص منه نتيجة للعولمة و التطور الذي عرفته البشرية و الذي ساهم في جعل العالم قرية صغيرة فان تعلم هذه اللغات الاجنبية كان له وقع على لغتنا التي هي اساس هويتنا
فهل تعلم اللغات الاجنبية يمكن ان يؤدي الى فقداننا هويتنا ?

و كيف يمكن الحفاظ على هويتنا بالرغم من دراسة اللغات?
[/size][/size][/size][/size]</STRONG></STRONG>
</STRONG>

</A>

</STRONG></STRONG>

مناقش مميز</TD></TR></TABLE>






ان لغة كل أمة أو قوم اخي منير هي عنوان هويتهم وحضارتهم ووعاء ثراتهم وتاريخهم، وهي الجسر الذي يربط بين أجيالهم بها يفكرون وبواسطتها يُعبِّرون ويتواصلون. وقد أجمع علماء اللغة، والاجتماع، والنفس والمفكرون وغيرهم على أهمية ومكانة اللغات في المجتمعات الإنسانية، بل إن بعضهم اعتبر أن اللغة هي التي تشكل العالم وتصنع الشعوب والحضارات
كما اللغة ليست مجرد وسيلة لتوصيل الأفكار عن العالم بل أداة لجعل العالم موجوداً في المقام الأول. ليس الواقع ببساطة معاشاً أو معكوساً في اللغة، بل هو بالفعل محدَث بواسطة اللغة
والعالم اللغوي "فردناند دوسوسير" الذي قال:
(إن أخلاق الشعب تؤثر على لغته واللغة هي التي تصنع ذلك الشعب)
وللحديث بقية




لا اظن ان تعلم اللغات الاجنبية ياثر على ثقافاتنا فعلى العكس من ذلك تماما يسعى الكثير من العرب الى تعلم اللغات الاجنبية ليتعلم الثقافات و الحضارات الاخرى و يحاول بعد ذلك اعطاء فكرة عن حضارة و ثقافة بلده سواء الاجتماعية او السياسية او الاقتصادية الخ
اذا كان لديك القدرة على تعلم لغات اجنبية عديدة هل بامكانك التكيف و التاثر بكل هذا الكم الهائل من العادات و الثقافات والحضارات لا اظن ذلك وان كنت اؤمن بالتاثر النسبي الا اني اؤمن ايمانا تاما بان العربي يبقى عربي
مهما تاثر بالثقافات الاجنبية فالعودة الى الاصل فضيلة
وكيما نقولو حنا بالجزائر
"القلايلي ما ينسى هز كتافو"

من تعلم لغة قوم امن شرهم
هذا كافي ليثبت اهمية تعلم اي لغة ان لم تجعل واجبا
فهل تعلم اللغات الاجنبية يمكن ان يؤدي الى فقداننا هويتنا ?
لا لاننا نتعلم اللغة فقط ولا نتبع تقاليدهم وهواياتهم
نتعلم لغة ممكن نستفيد بها علما يفيد حياتنا غير ذلك لايهمنا
و كيف يمكن الحفاظ على هويتنا بالرغم من دراسة اللغات?
قوة الشخصية
الاقتناع بهويتك
برايي تعلم اي لغة لاعلاقة له بتاتا بالهوية او تغييرها ولا يوجد حتى ربط
يعني لما تتعلم الفرنسية تعرف عاداتهم وتقاليدهم
تتلعم الانجليزية كذلك تعرف عنهم كل شئ وباختلافاتهم
تتعلم التركية، الايطالية، الاسبانية ...
هذه اللغات الشائعة وغيرها كثير وكثير
اي هوية ستتبع
او تغير كل مرة هويتك غير معقول
الهوية : حضارة تاريخ معتقادات دين احداث ...
لايمكن تغييرها بتعلم اي لغة كانت
سلام



فهل تعلم اللغات الاجنبية يمكن ان يؤدي الى فقداننا هويتنا ? وقفت للحضة اتامل السوال لان فقدان الهوية امر ليس بالسهل ابدا فهما تعلمنا من لغات ولغات فدالك فقط مجرد تقافة وشطارة ايضا فليس من كان يمكن ان يتعلم لغات غير لغته بكل جدارة الهوية لا تفقد الا ادا فقد الانسان نفسه واصله وتعاليمه ودينه لان هويتنا جزا لا يتجزا منا

و كيف يمكن الحفاظ على هويتنا بالرغم من دراسة اللغات?
إذا كانت المناهج الدراسية تلعب دوراً كبيراً ومؤثراً في تشكيل الهوية الوطنية، فإن اللغة هي قلب الهوية الوطنية وروح الأمة، هي أداة الفكر التي يعبر بها الإنسان عن واقعه وهمومه وطموحه وإبداعه، هي الإطار الذي يتم من خلاله الانتماء والولاء للدولة والأمة والمؤشر على قوة الأمة أو ضعفها. لذلك فإن كل الدول تحرص بقوة على تجنيد كل الوسائل للحفاظ على لغتها الوطنية من أي تأثيرات ضارة والدفاع عنها في مواجهة تأثير اللغات الأخرى، حتى لا يحدث لها مثلما حدث لباقي اللغات التي ماتت؛ فهناك 25 لغة تموت سنوياً كما تشير الأبحاث العلمية من مجموع اللغات التي يقدرها الباحثون بحوالى 6000 لغة، والتي تتوقع الدراسات أن تختفي منها 3000 لغة مع انتهاء القرن الحادي والعشرين.
<TABLE border=0>

<TR>
<td>
لغتنا العربية هي لغة القرآن الكريم والحديث النبوي الشريف، لغة العبادة والثقافة والحضارة الإسلامية واللسان المشترك، الذي يجمع أكثر من مليار مسلم على وجه الأرض، هي لغة التفكير العلمي والإبداع والابتكار الذي يحقق للأمة القوة والطاقة والإنجاز والاختراع والتقدم، لا نريد لها أن تتعرض لمثل هذا الخطر، خاصة بعد أن أدرك أعداؤها أنها هي السبب في قوة هذه الأمة.
ولعل ما يفسر لنا مصداقية ذلك، ما ذكره الكاتب البريطاني "جي. أتش. جانسن" في كتابه "الإسلام المقاتل" عندما قال: إن الإنجليز والفرنسيين عندما كانوا يستعدون في بداية القرن العشرين لجعل المنطقة التي تسيطر عليها الدولة العثمانية مناطق نفوذ خاضعة لسيطرتهم واستعمارهم، قاموا بإجراء بحوث ودراسات كثيرة لمعرفة أسباب قوة وصلابة الإنسان العربي المسلم، وتمكنه من تحقيق انتصارات وفتوحات كبيرة وواسعة من الهند إلى المحيط الأطلسي، فوجدوا أن أهم سبب كان يكمن في طريقة تعلم الطفل العربي، فهو يتعلم القرآن والكتابة قبل سن الخامسة، ويختم حفظ القرآن الكريم الذي يحتوي على أهم وأفصح التراكيب اللغوية في اللغة العربية، فيتقنها وعمره لا يزيد على السادسة، لدالك علينا باخد العبر والتمسك بلغتنا الام وتعليمها لاولادنا
</TD></TR></TABLE>


ما هو تعريف اللغة : (اللغة هي ركن أساسي من أركان الشعوب وهي نافذة هامة لتدل على أصولهم وتاريخهم وثقافاتهم ومبادئهم وأديانهم) .
وهي فخر لكل شعب حمل لغته الخاصة به وتعلمها منذ صغره ليتكلم بها لاحقا بالفطرة وليس عن سابق إصرار كأن يتعلمها أو يتقنها عند كبره
هذا ما يميز لغة الفرد لغة الإنسان لغته الخاصة به عن باقي اللغات لقد كبرت معه وتطورت معه وأنصقلت معه ليتعلمها من دون أي عناء يذكر
لذلك على كل فرد أن يحترم لغته التي نطقها وهو صغير وخرجت حروفها من فمه وتعلم عن طريقها دينه وعلمه ومعرفته على جميع الأصعدة .
إن اللغة العربية تعتبر من أصعب لغات العالم ومن تعلمها وأتقن قواعدها عربيا كان أوغيرعربي فدعونا نقول إنه قد فعل إنجاز كبير ليس
لأنه تعلم فقط لغة كأي لغة أخرى بل لصعوبة قواعدها التي وضعها علماء العرب الأوائل ولضخامة أسسها ,
بإعتقادي الشخصي أن لغتنا الآن العربية هي في موقع مهمش وهذا التهميش لم يأتي عن عبث بل نحن من يتحمل مسؤوليته الكبرى نحن
أبناء هذه اللغة العظيمة والسبب أننا نسيناها تماما في عصرنا الحالي بعد دخول اللغات الأجنبية إلى بيوتنا ومدارسنا وهيئاتنا الحكومية كانت
أوالخاصة وحتى إعلامنا العربي لعب دوره الكبير في هذا التهميش ونحن الأفراد والشعوب لم نحرك ساكنا في الحقيقة بل أنغمسنا في هذا الشيء
وجاريناه تماما وكأن شيئا لم يكن وسبب إنقيادنا نحو لغاتهم ليس عن عبث بل لحاجتنا الماسة لها لأنها لغة العلوم في هذا العصر أما هم للأسف
ليسوا بحاجة لتعلم لغتنا في الوقت الحاضر لأننا لم نستطع إدخالها في باب العولمة وعدم قيامنا بأي تقدم علمي يذكر لنجعل الآخرين في حاجتها
وإن وجد أشخاص يريدون تعلمها فهم يفعلون ذلك من باب إكتساب المعرفة الشخصية فقط وليس لحاجتهم الملحة مثلنا نحن للغات الغرب .
لكن السؤال المهم الذي يطرح نفسه ما سبب هذا التهميش الخطير يا ترى : برأيي الشخصي أن هذا التهميش جاء من السبب الأول
والأهم وهو تطور العلم في بلاد الغرب بشكل كبير وواضح إلى مرحلة لا يصدقها العقل البشري ولم يكن ليتصور أن يصل هذا التطور لهذه الحدود
البعيدة والمتقدمة جدا فالعلم أفضل سلاح لأي شعب في العالم وفي وقتنا الحالي لنشر لغته على وجه الخليقة وعولمتها ,
أيضا سبب آخر مفهوم الطرف الأقوى والكيل بمكيالين أي الوضع الراهن من وجود دول كبرى تحكم العالم وتفرض سيطرتها و هيمنتها على
باقي الدول الأخرى يعني بإختصار شديد ضعف العالم العربي على الصعيد السياسي والثقافي والإعلامي وهيمنت دول الغرب على ذلك
فهم مثلا أصبحو يفرضون ثقافتهم علينا شئنا أم أبينا أردنا أو لم نريد لقوة موقفهم وقدرتهم على توصيل ما يريدونه للطرف الآخر من دون أي عناء
يذكر , فبالإضافة لتطورهم العلمي الكبير أيضا هنالك ثقافاتهم الأخرى التي قاموا بعولمتها بشكل شامل على جميع أرجاء الكرة الأرضية وأوصلوها إلينا
أيضا مما زاد في رسوخ لغتهم بيننا وأهميتها وضرورة تعلمها وعدم القدرة على الإستغناء عنها .
أما بالنسبة للسؤالين المطروحين في الموضوع فأنا أرى أن تعلم اللغات الأجنبية واجب على كل فرد يريد العلم والمعرفة كما أن تعلم اللغات
لا يعني بالضرورة إنتسابنا لهويتها أي هي مجرد خبرة ومعرفة نكتسبها للترقي في أنفسنا نحو الأفضل كما أنها ضرورية الآن لأنها لغة العلم الحديث
والتطورات على جميع الأصعدة كانت كالطبية والحاسوبية وأمور أخرى .
أما عن كيفية الحفاظ على لغتنا إلى جانب تعلم اللغات الأخرى فهو أمرعلى كل إنسان لغته الأم هي اللغة العربية أن يحافظ عليها بشرف وصدق وأمانة
وأن يوصلها للأجيال التي ستأتي من بعده عن طريق السبل التي يستطيعها ,
لكن للأسف لسنا قادرين على عولمتها وإيصالها إلى خارج العالم العربي بشكل كبير ومؤثر لأسباب كثيرة وعديدة ومن أهمها تراجعنا العلمي
على أي صعيد كان .
وأرجو من أخوتي الكرام الأعضاء وجميع محبين موقعنا الغالي الذي يجمعنا تحت سقف واحد تقبل رأيي الشخصي بكل سعة صدر
ومعرفة إني أحب لغتي التي نشئت عليها وسأظل أحبها بكل جوارحي حتى مماتي .
كما أحب أيضا العلم والمعرفة والإطلاع على كل ما هو جديد ومفيد وتعلمه إذا كان يهدف إلى سمو العقل البشري و تقدمه نحو الأمام .
ومشكورين مرة أخرى على موضوعكم الهادف وتقبلوا أطيب تحيات أخوكم قصي
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته




فهل تعلم اللغات الاجنبية يمكن ان يؤدي الى فقداننا هويتنا ؟
فقدان الهوية لا اظن انه يصل الى هاته الدرجة
من محو الداكرة الحية فمن شَبُ على شئٍ شابَ عليهْ
الهوية مقرونة بالشخص داته عاداته و تقاليده
تصرفاته و اخلاقه
و كيف يمكن الحفاظ على هويتنا بالرغم من دراسة اللغات؟
دراسة اللغات من طلب العلم
و من تعلم لغة شعب أَمِنَ شرُهمْ
نحن لسنا مع تبديل اللغات او تفضيل الواحدة على الاخرى
كما هو حاصل الان في الدول العربية
قمتلا عندنا في الجزائر اللغة الفرنسية هي السائدة في مجال العمل
بينما الدراسة و المناهج التربوية و الجامعية تدرس باللغة العربية اي ان هناك توازي بين المجالين في حين انه يجب ان يكون هناك تقاطع و تماشي
نحن مع استعمال اللغات الاجنبية كوسيلة للتعلم
و المعرفة



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin
مدير المنتدى
avatar

تاريخ التسجيل : 19/01/2010

مُساهمةموضوع: رد: نقاشات بلغات العالم ♣ تعلم اللغة و المحافظة على الهوية♣ شارك برأيك   الثلاثاء 2 مارس - 8:25

شكرا لك لكنه ينقصه التنضيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://arabsam.yoo7.com
 
نقاشات بلغات العالم ♣ تعلم اللغة و المحافظة على الهوية♣ شارك برأيك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديــات عـــــرب ســـــام :: علوم وثقافة :: اللغات واللهجات-
انتقل الى: